فلتكن ثائراً

الخطر الأكبر على الثورات ليس الديكتاتورية فكلنا نعلم أنها تلفظ الأنفاس الأخيرة في الماراثون الذي قطعته باتجاه المتحف حيث ستحنط فيه.

وليس المؤمرات التي تحاك، فالمتغيرات على المسرح العالمي اصبحت كثيرة لدرجة تجعل الأمر أقرب للروليت منه للشطرنج.

الخطر الأكبر هو من الشباب الذي لم يثر، من الشباب الذي لاتزال الديكتاتورية ملتصقةً به وكأنها رائحة قمامةٍ مر عليها أو وحلٍ وقع فيه ولم يستطع إزالته حتى بعد سنين، هم سيحملون ثقافة العبيد معهم مما سيمنعهم من اللحاق بالركب وسيظلون يحاولون ان يسحبوا معهم من يريد ان يسير للأمام، لمن لم يثر بعد, لمن لم يعرف معنى أن يكون ثائراً, أحببت أن أشاركك تجربتي الصغيرة جداً.

هل تحس ببرد ليالي الشتاء؟ لم أكن أحس به وأنا أمشي بين تلك الحشود, كانوا وكأنهم يتشاركون الدفء الذي ينبع من داخل قلوبهم التي تشتعل بها جذوة الحرية, كنت أسير بينهم واحس بالدفء الذي كنت أحس به عندما كانت أمي تغطيني كل ليلة وهي تتمنى لي احلاماً سعيدة الا أنهم كانوا بدل أن يتمنوا لي الاحلام يصنعون لي واقعاً أسعد.

هل تتذكر تلك السعادة التي كنت تحس بها وانت طفل حين تسمع صدى صوتك في غرفةٍ خالية؟ أنا كان لي الف صدى وصدى في الساحات الممتلئة, كانت اصوات الثائرين وكأنها تناجي القدر فيركع لها خاشعا.

هل تذكر فرحتك وأنت طفل في وقت الإفطار بعد صيامٍ طويل؟ تلك لم تكن فرحةً حقيقية، الفرح لا يأتي في صورةٍ أنانية، فرحت ليس لأني أفطرت بعد صيام الصمت بل لأنني لم أكن الوحيد الذي يُفطِر فكانت الساحات أبهى من موائد الرحمن وأجمل من جلسات الشعراء الذين يغازلون الحرية دون رضى الثورة، ياللخيانة!

وحتى في أحلك اللحظات حين ضحك الحزن وبكت الإبتسامة وخفت الضوء في نهاية النفق، لم أكن أهاب الظلام، فالنور المقدس زُرِع في قلبي وبين جوانحي، كان هناك دوماً من يسير معي، لم أكن وحيداً، كان الغضب يحكمني أحياناً والعقل أخرى، وكنت فظاً في الكثير من الأحيان إلا أنهم لم ينفضوا، طريقنا كان مظلماً، طويلاً ووعراً، إلا أننا واصلنا المسير، إذا لم تكن تعرف مثل هؤلاء فأنت تضيع حياتك.

أما لمن سار معي، لمن شاركني القمع والإعتقال ودفء الساحات، للصدى للقمر للبحر والنخيل، دمتم ثائرين.



أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s